اتفاقية بين الخدمات الطبية الملكية والمجلس الوطني لشؤون الاسرة
عربية

عمان 6 تموز (بترا)- وقعت الخدمات الطبية الملكية والمجلس الوطني لشؤون الاسرة اليوم الاحد اتفاقية للعمل على تأهيل وصيانة واعادة تجهيز حضانات الاطفال التابعة لمستشفى الامير راشد بن الحسن في اربد والامير علي بن الحسين في الكرك لتتفقا مع المعايير العالمية لجودة بيئة الطفولة المبكرة .

وتأتي هذه الاتفاقية التي وقعها مدير عام الخدمات الطبية الملكية اللواء الطبيب خلف الجادر السرحان وامين عام المجلس الاعلى لشؤون الاسرة فاضل الحمود لتطوير الخدمات المقدمة للأطفال من الولادة الى اقل من اربع سنوات المنفذ من قبل المجلس الوطني لشؤون الاسرة وبدعم برنامج الخليج العربي للتنمية (اجفند) .

وقال اللواء السرحان بأن الخدمات الطبية الملكية اهتمت منذ تأسيسها بإنشاء وتأهيل الحضانات لخلق بيئة مناسبة لأطفال العاملات في الخدمات الطبية الملكية وازداد الاهتمام بشكل واضح بعد الشراكة الحقيقية بين الخدمات الطبية والمجلس الاعلى لشؤون الاسرة والتي من شأنها خلق بيئة مناسبة للأطفال، مشيرا الى اننا في الخدمات الطبية الملكية نأمل الى مزيد من التعاون الذي نهدف من خلاله الى تطوير الخدمات المقدمة للمواطن الاردني.

واشار الحمود الى ان توقيع الاتفاقية يأتي انطلاقا من دور المجلس في السعي لتوفير الدعم الفني والمساندة للجهات المعنية بشؤون الاسرة ، وتنمية الموارد البشرية اللازمة لها ، وتطوير وسائل عملها وتوفير نماذج على مستوى الوطن لتنمية الطفولة المبكرة ونقل خدمات الحضانتين من منظور الرعاية الى منظور التنمية الشاملة لمهارات الاطفال .

واضاف الى ان الاتفاقية جاءت لتعزيز النهج التشاركي بين المجلس والخدمات الطبية الملكية في الاشراف والمتابعة والدعم الفني على الحضانتين حيث سيقوم المجلس بتقديم الدعم الفني وتنفيذ التدريب اللازم للعاملين في الحضانتين وتوفير الاثاث والاجهزة والتجهيزات والوسائل التعليمية والقصص والالعاب التي من شأنها ان تسهم في تنمية المهارات الحركية والاجتماعية والانفعالية والاتصالية ومهارات العناية الذاتية لدى الاطفال .

تصنيف الخبر: 
البرنامج التعليمي الثقافي