News

توقيع مذكرة تعاون لتعزيز التنسيق والشراكة في قضايا الأسرة

03-07-2022

عمان 7 آذار(بترا)- وقعت اللجنة الدولية للإغاثة والمجلس الوطني لشؤون الأسرة، اليوم الاثنين، مذكرة لتفعيل سبل التعاون في عدد من المجالات المتعلقة بالحماية والطفولة المبكرة وكبار السن والإرشاد الأسري ومراجعة التشريعات وتعديلاتها.
وتضمنت المذكرة التي وقعتها الشريفة سرة بنت غازي، مديرة مكتب اللجنة الدولية للإغاثة في الأردن، وأمين عام المجلس الدكتور محمد مقدادي، التعاون تبادل الخبرات والدراسات ونشر المعرفة المتخصصة بالاهتمامات المشتركة، إضافة الى رفع كفاءة الكوادر البشرية، والمشاركة في إقامة برامج تدريبية وندوات ومؤتمرات.
كما سينبثق عن المذكرة إعداد خطة عمل سنوية تحدد مجالات التعاون والأنشطة التي سيتم تنفيذها كل عام.
وقالت الشريفة سرة بنت غازي، إنه 'يسعدنا أن نعمل جنباً إلى جنب مع المجلس الوطني لشؤون الأسرة في سبيل تقوية أنظمتنا الوطنية، ولا سيما فيما يتعلق بحماية المرأة والإرشاد الأسري، وتنمية الطفولة المبكرة، ونتطلع إلى نتائج شراكتنا المثمرة".
وأضافت "خلال الأزمات، عادةً ما يتم التبليغ من قبل النساء والفتيات عن تزايد أعمال العنف ضدهن، وهذا ما شهدناه عندما تفشى الوباء العالمي منذ أكثر من عامين حيث سنعمل من خلال هذه الشراكة على ضمان حماية المزيد من النساء، وتوفير بيئة أكثر أماناً للأطفال".
بدوره أشار مقدادي إلى أهمية هذه المذكرة والشراكة مع اللجنة الدولية للإغاثة في العمل معهم على مختلف القضايا من أجل الارتقاء بالخدمات المقدمة للأسرة وأفرادها.
وبين أن المجلس يعمل على تحقيق نوعية حياة أفضل للأسرة الاردنية من خلال رؤية وطنية ترفد السياسات التنموية وتمكن الأسرة من تحقيق أعلى طموحاتها والحفاظ على كيانها واستقرارها وحمايتها.
وأكدّ أهمية إقرار الحكومة لمشروع قانون حقوق الطفل، والذي سينعكس إيجابًا على قضايا الطفولة من خلال إيجاد قانون جامع يتضمن بشكل واسع جميع المحاور التي تمس بالطفولة، مبينا أنه يجري حاليًا مراجعة نصوص مشروع القانون في ديوان التشريع. وحضر توقيع المذكرة مساعد الأمين العام للشؤون الفنية محمد الزعبي، ومساعد الأمين العام للشؤون المالية والإدارية محمد داوود في المجلس وعدد من الفنيين والعاملين في مختلف البرامج في المؤسستين.
يُذكر أن اللجنة الدولية للإغاثة بدأت شراكتها مع المجلس الوطني لشؤون الأسرة ووزارة التنمية الاجتماعية العام الماضي من خلال تطوير وإطلاق نظام إدارة الجودة لتعزيز خدمات رعاية الأطفال التي تنظمها وزارة التنمية، بهدف تحسين دور الحضانة، سواء المنزلية أو الرسمية، ومساعدتها على تحقيق أهدافها مع الأخذ بعين الاعتبار تنمية الأطفال وتحسين مهارات العاملين وتوفير بيئة التعلم المناسبة، وتعزيز إجراءات المتابعة والتقييم.
كما قام المجلس واللجنة خلال العام ايضًا بعقد ورشة عمل وطنية لتحديد الأولويات الاستراتيجية الوطنية للنهوض بمنظومة الطفولة المبكرة في الأردن للأعوام 2022 - 2024، والتي خرجت بمصفوفة أولويات، جاءت تنفيذًا لأهداف الاستراتيجية للتعليم والتنمية في مرحلة الطفولة المبكرة الواردة في استراتيجية تنمية الموارد البشرية للأعوام 2016 - 2025 ، والتي أعدّت استجابةً لرسالة جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين في عام 2015 دعت إلى إنشاء لجنة وطنية لتنمية الموارد البشرية.
--(بترا)
ج ب /ن ح/ف ق07/03/2022 14:38:15